رواية غرام الشياطين الحلقة الثامنة بقلم ايمان وائل

نقدم اليوم احداث رواية غرام الشياطين الحلقة الثامنة ( الجزء الثانى من رواية غرام اسياد الصعيد ) من روايات ايمان وائل  . والتى تندرج تحت تصنيف روايات رومانسية ، والتى نالت اعجاباً شديداً بين القراء سواء واتباد أو فيس بوك  . نرحب بكم فى موقع مجنونة  عشاق روايات موقعنا ، هنا سوف تجد كل رواياتك : روايات رومانسية ، روايات رومانسية مصرية ، قصص عشق ، قصص قصيرة ، قصص حب ، روايات pdf ، روايات واتباد ، قصص رعب ، روايات رومانسية كوميدية .


رواية غرام الشياطين الحلقة الثامنة بقلم ايمان وائل

 غرام الشياطين الحلقة الثامنة


تعد رواية غرام الشياطين  واحدة من اجمل روايات رومانسية  والتى نالت شهرة كبيرة على صفحتنا على الفيس بوك وعلى الموقع وهى من روايات ايمان وائل  ، نتمنى لكم قراءة ممتعة ، كما يمكنكم تنزيل رواية غرام الشياطين pdf كاملة  من خلال موقعنا .

يمكنكم قراءة احداث رواية غرام الشياطين كاملة بقلم ايمان وائل من خلال موقعكم مجنونة رواية من خلال اللينك السابق ....

روايه غرام الشياطين الحلقة الثامنة ( الجزء الثانى من غرام اسياد الصعيد )

الحلقه الثامنه

شياطين الغرام(غرام اسياد الصعيد2)
………… …………………………………
هدره مالك بنبره قلق: نصيبه ايه

التقط انفاسه ووقف معتدل وتتطلع الي الخلف ليشير بأحد اصابع يده الي. فتاه شابه ترتدي وشاح ازرق علي وجهها في الحديقه

ليتطلع مالك وعزام. ويخرجا معا

مالك بنبره استغراب: انتي مين؟

تطلع اليه عزام وابتسم فجأه كإنه يعرفه

لتنزع تلك الشابه الوشاح من علي وجهها لتتطلع الي عزام وهي تبتسم

صبرين: ليك وحشه يا دكتور البهايم

تطلع مالك الي عزام

مالك باستغراب: انته تعرفه

ضحك عزام بصوت عالي

عزام بنبره ضاحكه: يخرب دماغك انتي ايه الي جابك هنا انا قولتلك انا الي هجيلك مش انتي الي تيجي

ليدير وجهه لمالك

عزام بابتسامه: احب اعرفك صبرين هتبقا مراتي المستقبليه

اشاحت وجهه وزفرت بقوه

صبرين : مراتك منين يا حسرة معرفتش الي حصل

عزام بنبره ضيق: قولتلك انا هتصرف حتي لو هخطفك يا ستي

مالك باستغراب: هو ايه الي حصل عشان مش فاهم حاجه

صبرين بنبره ضيق: اني صبرين الغماري بنت عم رائف الغماري

تطلع مالك بذهول الي تلك الشابه القصيره الواقفه امامه

مالك: انتي بجا دكتورة صبرين الي بيدمحوا فيها

عزام بضحكه: ايوة الشبر وربع دي هي نفسه اشطر دكتوره في البلد بس الي يشوفه يقول عربجيه

صبرين بشهقه: نعم يا خويا عربجيه انا ولا انته فاكر يا عزام اما كنت هتموت الواد الي بيعاكسني ولا لسانك الطويل

مالك بضحكه: دي فضحتك

عزام بزفره: حظي الاسود اقول ايه

رمقته بغيظ

صبرين بنبره غيظ بقلم ايمان وائل وتواعد: حظك الاسود عارفه انا غلطانه اني جيت اشوفك بعد كده مليش دعوه بيك انته في طريج واني في طريق

لترحل وتتركهم متعجبان

مالك: مش هتلاحقها

وضع يده في جيبه وظل يتطلع اليه وهي ترحل ليتنهد بقوه

عزام: مش سهل اصالحها دي بتجنني
…………………………………………………
ظلت تتطلع اليه وهو يدخن لتقترب وتنزع منه السيجاره وترميه ارضا لتدير وجهه اليه لكنه كان اسرع وصفعه لتتضع يدها علي خدها وهي تتطلع اليه بدهشه

ليخرج الكلام من بين جزه اسنانه وبنبره كره وحقد هدرها: اياكي تأخدي حاجه بقلم ايمان وائل من يدي ملكيش دعوه بيا انتي فاهمه وغوري من وشي او اجولك انا الي هغور

ليخرج من الغرفه ويتركه تضع يدها علي خدها وهي تبكي بحرقه

مي.: هو ايه الي حصل

خرج من الغرفه ليجد عمه بانتظاره

شوقي: هتحدد الفرح امته يا ولدي

كان الغضب والكراهيه تعمي بصيرته ليقرر دون وعي منه

رائف بجموح: الخميس الجاي

شوقي مهلل: الف الف مبروك يا ولدي هبلغهم في الدار يجهزوا

ليخرج شوقي هاتفه ويتصل بالمنزل لترد عليه صبرين بصوت شاحب

صبرين : وعليكم السلام يا بوي

شوقي بنبره فرح: الف مبروك يا بنتي فرحك الخميس الجاي علي ابن عمك

كادت السماعه تقع من يدها. لكنها تمالكت نفسها عندما سمعت نبره ابيها

شوقي: اني مبسوط جوي الحمد لله لاجيت الي يصونك ويحميكي بعد موتي.هعملك احلي فرح في البلد هخلي البلد كله تحلف بيه

كانت دموعها تنزل لتكتم شهقات بكاءها وتغلق السماعه بعد ان اغلق والدها تاركه العنان لصيحات شهقاتها

صبرين ببكاء: يا مرك يا صبرين يا مرك ليه كده يا بوي هبجا الزوجه التانيه ليه يا بوي

العقل ابوكي عايز مصلحتك هو الي رباكي ومرداش يتجوز عشان ميجبلكيش واحده تجرفك وكمان شوفتي عزام بيعملك اذاي كإنك ملكيش لازمه وبيتريج عليكي

القلب لا انتي عارفه انه بيحبك

العقل بيحبك متأكده انتي مستنيه يجي يتجدم من كام سنه وهو مجاش هو بيضحك عليكي وافجي علي رائف عشان ابوكي ومتجصريش رجبته

اخذت تبكي وتصيح فقلبها منكسر وهي علي وشك ان تخسر حب حياته وتصبح الزوجه الثانيه

………………………………………………
وجهه اسر المسدس علي رأس الشاب ليتصبب العرق

الشاب بنبره خوف: اخر مره مش

اسر بنظرات حارقه: الي هيجرب من جلبي هجتله

تدخلت رفان وهي تصيح محاوله ايقاف اسر

رفان ببكاء: ابعد البتاع ده عشان خطري

اسر بنبره غضب' ابعدي عن وشي

رفان ببكاء: عشان خاطري انا
لتشتت رؤيته
وتشير الي الشاب من خلف ظهرها بالهروب

ليرفع اسر المسدس. لكن الشاب يختفي عن الانظار

اسر بنبره غضب: بتهربيه

رفان بصوت مبحوح: اومال اسيبك تجتله وتروح السجن وبعدين

لتضع يدها علي بقلم ايمان وائل رأسها وتتذكر كلمه قيلت لها

حسام: هحرجك واقتلك

ليغمي عليه وتقع بين ذراعي اسر

اسر بنبره قلق: رفان

ليحملها ويسرع الي المستشفي

……………………………………………
دلفت رهف للغرفه ولم تجد مالك لتبحث عنه في جميع ارجاء القصر ولم تجد له اي اثر

رهف باستغراب: اومال راح فين

اماهو. توجه وهو يقود سيارته ليقف امام شقه فهد لينزل من السياره وينزع نظارته ويقترب من الباب

ليرن جرس الباب

امال بخضه وخوف: مين الي جي فهد مش اهنه يمكن رجع بس هو معه مفتاح

لترتدي حجابه وتفتح الباب لتتسع عيناها وبنبره فرحه هدرته

امال. حمد لله علي سلامتك وصلت امته

مالك بابتسامه: من شويه

امال وهي تتطلع اليه باستغراب من شويه اومال عرفت الشجه منين لتعجد حاجبه

امال: اوعي يكون الي في بالي صحيح

مالك بغموض: مفيش خطوه بتمشيه من غير ما عرف

امال بحنقه : مراجبني يا مالك طيب ليه

مالك بغموض: مفيش اتفضل الاول ولا اعملك شاي

امال: هتجعد بره لان فهد مش موجود وانته عارف الاصول

مالك بابتسامه: ايوه

يجلس مالك علي احد الكراسي وتقف امال امامه وهي تطبق يدها

امال باستغراب: جولي بجا ليه مراجبني وليه كنت بتكتبلي حاجتك

مالك بابتسامه: كيفي اكده

عقدت حاجبه

امال: مفيش حاجه اسمه اكده في ايه

تطلع اليه

مالك بغموض: ابنك عامل ايه

امال بزفره :متغيرش الموضوع وهو كويس الحمد لله وكل حاجه تمام

مالك: وهتفضلي واجفه اكده ذي خيال الماته تعالي اجعدي

امال باستغراب'لا عجبني اكده وبعدين مجبتش رهف معاك ليه

مالك بجموح : زمانه بترتاح من السفر

امال باستغراب'وانته مرتحتش من السفر ليه؟

ليقف وبنبره غضب هدرها

مالك : هو تحجيج وبعدين بلاش اجي اشوفك يعني يا ستي لو مش عايزني اشوفك ولا كلمك خلاص

امال باستغراب:انته بتتكلم كده ليه وبعدين بلاش اجولك ترتاح الاول خايفه عليك يا اخي وبعدين زمان رهف زعلت

مالك بنبره غضب: انا ورهف ننحرج اهم حاجه انتي

تطلعت اليه باستغراب لتشيح وجهها الي الخلف وتبتعد قليلا

مالك باستغراب: في ايه

امال بنبره خوف: لا مفيش انا هدخل اتصل علي فهد عشان يجي يسلم عليك

مالك بحنقه: ملوش لزوم انا همشي

امال ببرود مع السلامه

ركب مالك الي سياره وظل يتطلع اليه

مالك: لو احتاجتي حاجه رني عليا

امال ببرود: ربنا يخلي جوزي مش مخلي في نفسي حاجه

ليرحل ويتركه لتجلس علي الكرسي وتضع يدها علي قلبه وجسدها يرتجف

ليوقف سيارته في مكان قريب ويتطلع اليها من زجاج سيارته

مالك بغموض: لسه بدري علي الجعده دي

………………………………………

دلفت رهف الي الغرفه وهي تشعر بالانزعاج تشعر ان لا وجود لها في حياته يذهب ويعود دون ان تعرف وظلت تتسأل في خاطرها اين هي حقوقها كزوجه

ليدلف الي الغرفه وملامحه تعبر عن الانزعاج ليخلع الجاكت ويرميه باهمال وهو يزفر. لتلاحظ تعجيد وجهه وهو ينظر لمجموعه اوراق في يده

لتقف واضعا يدها علي خضرها
معقده حجابها

رهف بنبره ضيق: كنت فين

هدرها دون ان ينظر لها

مالك: كنت امال

اقتربت ونزعت الاوراق ورمتها علي الارض

رهف: اني بكلمك

عقد حاجبه وعينه قد اعلنت اشتعاله

مالك بنبره غضب: انتي عملتي ايه

ليمسك ذراعها بقوه وهو يجز علي اسنانه وبصوت كحفيف الافاعي هدرها

مالك: الورق دا مش لعب عيال عشان يترمي اكده

عضت علي شفتاه وهي تتألم

رهف: واني مش ذي الورق مفكرني لعبه

ترك. ذراعها ليسمع كلامها

مالك باستغراب: تجصدي ايه

رهف بنبره غضب; كل حاجه عندك امال امال لا بعرف رايح فين ولا جي منين مبتتكلمش لم تعوز حاجه بتجوم تجييه لنفسك فين حجي كمرتك

مالك بنبره ساخره: مفكرني عيل اجولك رايح فين وجي منين وبعدين انتي. بقلم ايمان وائل وخده حجك تالت ومتالت وديني لخويا وتديك اي حاجه تعوزيه بعمله يعني مش مجصر معاكي

رهف بنبره حزن: هو اكده انا عايزك تحكيلي مشاكلك اي الي بيفرحك وان اعمله عايز اعرف حجيجه مشاعرك ليا ومشاعرك ناحيه امال

تطلع اليه ورمقها بنظره استغراب

مالك: تجصدي ايه بمشاعري ناحيه امال

هدرته بنبره ساخره: كل الي همك في كلامي امال غير كده مهمكش

مالك بزفره: هاتي من الاخر

رهف بنبره غضب: انته بتحب امال كل تصرفاتك بقلم ايمان وائل بدل علي اكده طريجه خوفك عليه سألك عليه اسمه لم بيجي في الكلمه لمعه عينك بتتغير وكلمه حبيبه جلبي الي جولته وجت ما كنت بتكلمه اني عمري ما سمعتك بتكلم حد والحنان والحب دا كله ذي ما سمعتك وانته بتكلمه جولي الحجيجه اني بقلم ايمان وائل عايزه واتجوزتني ليه.ولا اتجوزتني عشان محدش يتكلم عليه ذي ما مرت عمي جالت جبل اكده

…………………………………………………
كانت مي تجلس في غرفتها وهي شارده لتسمع اصوات الزغاريط تأتي من الاسفل لتفتح باب غرفته وتتطلع لتجد رائف وسط مجموعه كبيره من الرجال وبالقرب منهم مجموعه من النساء يحملون علبه به طقم من الذهب

شوقي بنبره فرح: مبروك يا ولدي الشبكه زينه

الغفير: والفرح امته يا بيه

شوقي بصوت عالي: بلغ الكل فرح رائف علي صبرين بنتي يوم الخميس الجاي والخطوبه بكره

الغفير: الف مبروك يا بيه

سمعت مي الكلام وظلت تتطلع لاسفل بصدمه كإن ما سمعته وهم ليتطلع اليه رائف بنظرات تعبر عن الاستحقار والكراهيه

اما هي نزلت دمعته ولا تعرف لماذا لتدلف الي الغرفه وتبكي
مي: مليش مكان في البيت ده

لتخرج هاتفه وكادت تتصل بأخيه لكنه يدلف فجأه ويمسك بالهاتف ويرميه

رائف بنبره غضب: فكريني غبي مش هعرف انك هتتصلي باخوكي

مسحت دموعها قبل ان يراها لكنه لمحها

رائف بشماته: بتعيطي اني هخليكي تعيطي بدل الدموع دم

تطلعت اليه ورمقته بحده

مي بصلابه: ليه مفكرني هزعل عليك لا اني اصلا جولتلك لو اتجوزت عليا انا مش هكمل معاك وهطلجني وجت كتب كتاب

لتشيح باصبعه في وجهه

مي: واوعي تفكر ان الجلم ده هعديه بالساهل

امسك بذراعه ولوي خلف ظهرها

رائف بنبره غضب: اوعي تفكري اني بتهدد لا فوجي اكده انا ولد الغماري يا جطه ومش هطلجك وهتجوز عليك

ليهمس له بصوت كحفيف الافاعي: وهندمك في كل لحظه هخليكي تدفعي حج كل. ثانيه حبيتك فيه شوفي بجا لم احبك 25سنه وادفعك تمن كل ثانيه شوفي حياتك هتبجا جحيم جد ايه

تطلعت اليه وهي تتألم لتعض علي شفتاها بألم

مي: ما هي جحيم عشان انته فيه من يوم ما شفتك وهي جحيم

……………………………………………………
كانت امال تحضر العشاء وهي شاردة الذهن تخبر فهد ان قدوم مالك ام لا ظلت شارده حتي فار الحليب علي يدهابقلم ايمان وائل واحترقت يدها لتصرخ من الوجع ليدلف فهد بسرعه ويمسك بيدها ويضع عليه مكعبات التلج

فهد بتوبيخ: كده مش تحسبي علي نفسك عجلك كان فين

امال: كنت سرحانه شويه

احضر الكرسي والمرهم واجلسه ووضع القليل من المرهم

فهد: حسبي بعد اكده وسرحانه في ايه

تطلعت اليه وفي خاطرها مينفعش اخبي عليه حاجه بس هو بيغير وهيعمل مشاكل بس مش هتحمل اخبي عليه حاجه

فهد باستغراب' امال في ايه

امال بكذب: كنت بفكر في اسم البنت او الولد

فهد بضحكه: نفكر سوا بس مش وجت اما تعملي حاجه وخلاص يا ستي هجبلك خادمه وفكري انتي برحتك

امال بنبره حزن: خادمه ليه ما اني اهو خادمتك وحبيبتك ولا انته هتستغن عني

رمقها باستغراب

فهد: في ايه يا امال فيكي حاجه مش طبيعيه وايه الي بتجوليه ده

امال بتوتر: لا مفيش بس مش عايزك تسبني وعد

فهد: انا عمري ما هسيبك وعد

…… ………………………

وفي المستشفي كانت رفان تتذكر علي هيئه اشباح تتذكر ما حصل لترتفع درجه حرارتها

كوثر بخضه: درجه حرارته39 وضغطها عالي اوي

لتخاطب احدي الممرضات

كوثر: هاتي الحقنه بسرعه

كان اسر يتطلع اليهم بخوف

اسر: رفان

كوثر: طلعوه بره

اسر بنبره غضب: مش طالع هفضل معه

كوثر بزفره: عنيد

تحقن كوثر رفان بالحقنه وبعد عدت ساعات تنخفض حرارته تفتح رفان عيناها

اسر بنبره فرح: الحمد لله

رفان بنبره خوف وصراخ : ابعد عني ابعد عني

لتنهض وتفك السيروم وتختبأ

رفان بخوف' ابعد يا اسر ابعد

اسر وهو يقترب

اسر: انا عمري ما هأذيكي

رفان بخوف: ابعد

……………………………………………
كانت تمسك بيده وتتطلع اليه بحب وهو يتعاطي احد جرعات العلاج

جنان بابتسامه: هنزل احضرلك تأكل

تمسك بها
ادم بتعب: مش عايز خليكي جمبي

تطلعت اليه بابتسامه

جنان: مش هتأخر لازم تأكل وبعدين انته بتتهرب من اكلي ولا ايه

ادم بابتسامه: ابدا انتي الانسانه الوحيده الي عبرتني وسمعت كلامي وحضرتلي فطار اينعم كان بتهديد بس كنت فرحان اوي

جنان بمرح: يلا هددني ذي كل مرة

ادم بابتسامه: مجدرش اهددك كفايه انك مستحملني

جنان بنبره حزن: كده ازعل في حد ميستحملش قلبه اينعم انته كنت شرير في الاول مش شرير بس كنت شيطان بس كنت بحسك غريب بتحب تناكف فيا حسيت بحاجه غريبه في النكاف ده انك عايز تتكلم معايا بعديه طلبت مني اعملك فطار كنت اول يوم مستتقله الموضوع بس بعد كده حبيت اعملك بايدي معرفش ليه حسيتك ذي الطفل

ادم بابتسامه: تصدجي النكاف معاكي حلو يا شعشبونه

جنان بغيظ: شعشبونه طيب يا حيزبون

ادم بضحكه: شعشبونه

قاطع رنين هاتف جنان حديث الاثنان لتتطلع لتجده رقم غريب لتفتح الخط وتسمع صوت صراخ احدهم
……… … …………………………
غفت قليلا لتستيقظ علي صوت خطواته لتستيقظ بسرعه لتجده واقف امامه حاملا دبدوب صغير وهو يبتسم لتتطلع اليه
بدهشه

نرمين: دا ليا

هز رأسه بايجابيه

تيمون: ايوه اي رايك

نهضت من مكانه

نرمين بنبره فرح: حلو اوي. تسلم ايدك

تيمون بابتسامه: ودي تذكره لسينما هنطلع بكره سوا

تطلعت اليه باستغراب

نرمين: انته سخن

تيمون بضحكه: لا بس انا عايزك مبسوطه

نرمين بابتسامه:وان كمان وعايزه اعرف سبب الحزن الي في عينك ده

تيمون: في حاجات الافضل انها تبقا مكتومه عشان لو طلعت هتعمل مشاكل كبيره

نرمين باستغراب: مشاكل

………………………………………………
توقعاتكم ورأيكم

الاكثر قراءة :

موعد الحلقة الجديدة الساعة  10 م  يوميا ان شاء الله .

هنا تنتهى احداث رواية غرام الشياطين الحلقة الثامنة ، يمكنكم اكمال باقى احداث رواية غرام الشياطين الحلقة التاسعة  أوقراءة المزيد من الروايات المكتملة فى قسم روايات كاملة .

نأمل أن تكونوا قد استمتعتم بـ رواية غرام الشياطين ، والى اللقاء فى حلقة قادمة بإذن الله ، لمزيد من الروايات يمكنكم متابعتنا على الموقع أو فيس بوك ، كما يمكنكم طلب رواياتكم المفضلة وسنقوم بوضعها كاملة على الموقع .
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-