رواية جريمة عشق 3 الحلقة التاسعة والثلاثون 39 ( عشق الفهد ) روايات مريم نصار

نقدم اليوم احداث رواية جريمة عشق 3 الحلقة 39  من روايات مريم نصار . والتى تندرج تحت تصنيف روايات رومانسية ، تعد الرواية  واحدة من اجمل الروايات رومانسية  والتى نالت اعجاب القراء على الموقع ، لـ قراءة احداث رواية جريمة عشق 3 كاملة بقلم مريم نصار من خلال اللينك السابق ، أو تنزيل رواية جريمة عشق 3 pdf كاملة  من خلال موقعنا .


رواية جريمة عشق 3 الحلقة 39 ( عشق الفهد ) بقلم مريم نصار



جريمة عشق 3 الفصل 39

٢٠ ج٢
رواية جريمة عشق٣
(عشق الفهد)
بسم الله نبدأ
محمد طبعا رجع المستشفى . وآدم قال ل محمد انه يقول للكل انه بلاغ كاذب ولازم يكون ع طبيعته جدااا . والكل فرح . وطمن نور وقال إن الحقيقه هتبان وهو. بعيد عن كل حاجه . ونور اطمنت .
محمد . ونور لسه قاعدين في المكتب بعد ماخلصو عمليه .
نرمين . خبطت ودخلت ومعاها تيم وجابته من باص الحضانه قدام المستشفى . وبتضحك ع تيمو . اتفضل ياسي تيم . نورى نورى اهي .
نور : ضحكت وفتحت ايديها حبيبى . حبيب مامى انا . وضمته بحب كبير .
تيم : قرب منها بس مكشر .
محمد : ابتسم . وتيم راح حضنه . حبيب محمد تيم قلب ابوه .
تيم : بتكشيره . انا زعلان منك يا محمد .
محمد : ياخبر . الدكتور تيم زعلان . طيب ليه !؟
تيم : قاعد ع رجله ومرضيش يتكلم وزعلان.
.نور : ضحكت ع شكل تيم وهو مكشر ..
نرمين : هاقول انا تيمو زعلان ليه !؟ علشان حضرتك يادكتور ما خرجتش جبته من الباص . وكمان نور . ولما شافنى كشر وقالى انتى تاااانى !!! ههههه. قولتله ايوه انا ودكتوره رانيا جينا مخصوص نجيب الدكتور تيم . زعل اكتر هههه وقالى فين محمد ونورى . قولتله هيخرجو من العمليات حالا . ومش هيلحقو الباص .
محمد : باس راسه . تيم بطل التكشيره دى . وحشه اوي . وصدقنى احنا لسه داخلين المكتب حالا .ومكنتش لا أنا ولا نور هنلحق الباص . وقولنا للدكتوره نرمين نجيبك متزعلش انا محمد حبيبك ونور حبيبتك .
تيم : خلاص مش زعلان . بس نرمين بتبوسنى كتير ووش تيم بيوجعه. وتقولى انا عايزه بنتى تبقى شبهك . وبص لمحمد هو ينفع بنت تكون شبه راجل !؟. وقال . محمد نرمين تعبانه وعيزا دوا . اعملها عمليه كبيره . علشان مفيش بنت شبه راجل .

الكل ضحك ...
.ونرمين شهقت . كدا ياتيمو مش احنا اتفقنا انك متقولش لحد انا بابوسك علشان انت زى ابنى وبحبك . وكمان اعمل عمليه . وكبيره . صدمتنى . ههههههههه .
تيم : انا مش ابنك . وبيعد ع صوابع ايده. انا ابن محمد وبابا آدم . ونورى ومريم الكبيره ورينو . وبس . انتى بيست فريند لنورى وبس ..
والكل ضحك من قبله ع تيم وحركاته .
نور : هههههه . وبصت لنرمين . صح يانرمين مفيش بنت بتكون شبه راجل . والدكتور تيم كلامه مظبوط . انا هكتبلك ع علاج .
تيم : لأ يانورى . نرمين تعمل عمليه كبيره .
نرمين : يلهوى ياتيم . قد كدا بتحبنى ههههه .
رانيا : خبطت . ودخلت . مساء الخير .
كلهم : مساء الخير .
رانيا : اتفضل يادكتور محمد . ده ملف باسماء الحالات الانسانيه الل جت خلال الأسبوع ده . وبصراحه كلهم بيدعو لحضرتك .
محمد : ابتسم بتكليف ..متشكر يادكتوره رانيا
ربنا الل عالم بحال الناس الغلابه دي . ربنا يكون في عونهم يارب.
رانيا : اللهم امين . بعد إذن حضرتك . انا معنديش اى كشف انهردا . فا...
محمد : قاطع كلامها . لو حابه تروحي اتفضلى . ولو ف حالات جدت ف المستشفى . الدكتوره نرمين هتتصل عليكى تكونى نبطشيه .
رانيا : ابتسمت . متشكره جدا لحضرتك يادكتور . وقربت من تيم . تيم القمر ممكن تاخد منى الشوكيلت دي .
تيم : نو ثانكث . انا مبحبهاش .
رانيا : امم . انا لو كنت اعرف انك مبتحبهاش انا مكنتش جبتها . اسفه بقى بكره إن شاء الله هجبلك حاجه انت بتحبها .
تيم : لأ شكرا . انا مابخدش حاجه من اى حد غير محمد ونورى ومريم الكبيره ورينو . وبص لنور . هي رينو مش هتيجي .
نور : بصت ل رانيا . ميرسي جدا يارانيا ع ذوقك لكن حقيقي تيم مبيحبش الشوكيلت . وانتى عارفه بقى لازم الطفل يكون عندو وعي لأنك طبعا عارفه الل بيحصل بره . ياريت متزعليش تيم لسه طفل .
رانيا : بتلعب ف شعر تيم وابتسمت . انا ازعل من تيم . ابدا تيم وتمارا حبايب قلبي ربنا يحفظهم لك . واستاذنت وخرجت .ووراها نرمين.
تيم : نزل من ع رجل محمد وراح وقف قدام نور . ومتغاظ .
محمد ونور . مستغربين نظرته .
نور : ف ايه ياتيمو . انت بتبصلى كدا ليه !؟
تيم : انتى بتقولى تيمو طفل . انا طفل !؟ . انا راجل . انا تيم عزيز .وسابها وراح قعد لوحدو ومدايق ..
. ومحمد ونور كتمو الضحكه علشان ميزعلش اكتر .
نور : راحت جمبه اممم فعلا انا ازاى قولت كده . وبما انى غلطت مش عيب انى اعتذر واقول اسفه . لأن تيم راجل مش طفل . انا اسفه يادكتور تيم عزيز . انت أقوي تيم ف العالم كله . انت بطلى المفضل . ونزلت عليه بتزغزغه . وتيم هلكان ضحك .
تيم : نايم ع الكنبه ونور بتزغزغه . ههههه ههههه . خلاص . ههههه خلاص يانورى تيم مش قادر ههههه .
محمد : قاعد بيتفرج عليهم وقلبه بيضحك . وطلع الفون وبيصور نورو وهي بتلعب مع تيم . وضحكة تيم الل طالعه من القلب دخلت لقلب نور ومحمد .
نور : شالت تيم . وباسته يعنى مش زعلان من نور.
تيم : لأ خلاص تيم مش زعلان من نورى . هي رينو فين مش هتيجي .
نور : رينو ف الجامعه . وهتيجي مع ابله رودي ف العربيه وتاخدك وتروح لمريم الكبيره . ووشته مريم الكبيره عامله لتيمو الكفته المشويه الل بيحبها ..
تيم : فرح . اممم مريم حبيبتى ..

وبعد فتره آدم اتصل ع محمد . وقاله تعالى ع الشركه انا وطارق منتظرينك . متتاخرش . وقفلو . وشرح لنور المكالمه علشان تطمن .

----------------------بقلمى Mariem Nasar

ف الجامعه .

رينو : ف محاضره عملى ف غرفة قسم التشريح . ومعتز من آخر مره رينو زعقتله بيحاول أنه يبعد لكن مش قادر ينسي الاهانه الل لارين وجهتهاله . وبيشرح ف الجثه . وبيوضح للطلاب والطالبات . تركيب جسم الانسان ف العصر الحديث .
رينو : مركزه ف الشرح . لكن اول ماشافت المنظر . داخت ومعدتها قلبت عليها . وماسكه نفسها بالعافيه . وف نهاية الشرح . رينو ماقدرتش حتى تستأذن الدكتور . وجريت مره واحده . ع الحمام والكل انتبه . ورينو ف الحمام بترجع بتعب .
غاده : زميلتها قامت. بعد اذنك يادكتور ممكن ادخل اشوفها .
معتز : بغيظ . وتريقه .. ومالو وكل الطالبات بقى تسيب المحاضره وتروح وراها . علشان حضرتها قامت ومن غير استأذان . اتفضلى حضرتك اقعدى . وياريت تركزي ف الشرح . وبدء يشرح ... والبنات ادايقو من رد فعله .
غاده : بهمس وديق .. ابو شكلك دكتور رخم انا مش عارفه انا معجبه بيك ع ايه جاتك الهم.
معتز : من جواه ادايق من نفسه . لكن بيحاول يخرجها من حياته .. وكمل شرح ..
رينو : ف الحمام . وسانده ع الحيطه بتعب . وبتتنفس بتعب ووشها اصفر . ولبست النقاب . وخرجت . للمحاضره . وبصت لمعتز بتعب . انا اسفه يادكتور . حسيت بتعب وملحقتش استأذن حضرتك انا بعتذر ..
معتز : شاف عينيها فيها دموع . وبتنهج بتعب بسيط . واتنهد . واتكلم بديق . مفيش مشكله ولو حضرتك تعبانه ممكن تروحي . والدكتوره غاده زميلتك تبقى تراجع معاكى باقى المحاضره .. ومن جواه بيتمنى ترفض وتقعد .
رينو : متشكره لحضرتك .واخدت الكتب . وبصت ل غاده . هستنى اتصالك لما تروحي .
غاده : من عينيه ياقمر . المهم مالك كدا . انتى تعبانه .
رينو : متقلقيش انا تمام . وقامت . واستاذنت وخرجت . ومعتز ادايق اكتر ..
رينو : رنت ع رودي . وردي جت . ايه ياموزتى خلصتى التشريح .
رينو : هزت راسها . ايوه . انتى خلصتى !؟
رودي : من بدري . انهردا . ركبت طقم اسنان عنب ههههه .
رينو : طيب تمام . تعالى بقى نروح نجيب تيم من المستشفى وتوصلينى . لانى نفسي انام جدا .
رودي : اشطا يلا بينا ..
رينو : ف العربيه وسانده راسها ع الازاز ودمعه نزلت منها . واتنهدت وسكتت .
رودي : بتتكلم معاها وبتحاول تفرفشها . علشان شيفاها دبلانه . والكل متوقع أن ده من غياب الفهد ..
ووصلو المستشفى . ورينو ورودي . دخلو علشان ياخدوا تيم وسلمو ع نور وتيم ومحمد .
محمد : شافهم . طيب الحمدلله انتو جيتو ف وقتكو . وبص لنور . حبيبتى قومي روحي مع رينو ورودي . وانا هروح ل آدم الشركه وهرجع معاه وأسلم ع مريم ونروح اوكي .
نور : حاضر ياحبيبى . وقامت وسلمت ع محمد . والكل خرج مع بعض .
محمد : استنى لما عربية رودي اتحركت . وهو ركب وراح ع الشركه ل آدم .

ف الشركه .

آدم قاعد مع طارق ومحمد . وحكالهم كل الل حصل من احمد ..
طارق : طيب لحد كدا جميل اوى . بس ممكن افهم انت ليه هتخلى الموضوع ده يتم ف السر !؟ لما ممكن احمد يروح المستشفى ونعرف الدكتوره وتقبض عليها وتتربى تمام .هي هتعترف ع الدكتور ده وأحمد يتعرف عليه . وبطريقتنا ف القسم هنخليه يعترف . انت غريب اوى ياأخي.
آدم : يبنى افهم . كل الل انت بتقوله ده حلو وجميل . انت عايز تقبض ع الدكتور والدكتوره وبس ..
. لكن انا عايز اجيب الجدر . الموضوع ده مش سهل ياطارق . واكيد الدكتور ده مش شغال لحساب نفسه . لأ الدكتور ده اكيد ف حد اكبر منه مشغله لحسابه . احنا لو قبضنا عليه بالطريقه الل بتقول عليها دي . مش هيعترف غير ع نفسه وبس . وممكن قبل مايعترف حد يشيل القضيه غيرو . لأن مفيش دليل قوى ضده غير اعترافات وبس . إنما بقى لما يتمسك متلبس . والقوه تقبض عليه وهو بيمارس مهمته يبقى ده دليل قاطع وهيوصله لحبل المشنقه وساعتها هيعترف وغصب عنه ع الراس الكبيره. فهمت !؟
طارق : هز راسه اممم نظريه بردو ..
محمد : تمام يا آدم بس احنا هنمسكه متلبس ازاى . هنراقبه مثلا !؟ ولا هنركب كاميرات ف القسم فوق . ولا ف حاجه ف دماغك !؟
آدم : رجع ضهره لورا وماسك القلم بين ايديه . اممم . طبعا ف حاجه ف دماغى . وانا جبتكو انهردا علشان اشرح ايه الل هيتم بالظبط !!
محمد : طيب تمام اوى اتفضل قول خطتك..
آدم : انا من يوم ماخرجت من عند أحمد عبد القادر . وانا مراقبه كويس اوى . وعرفت بيروح فين وكل تحركاته باليوم والساعه عندى . ولقيته راجل تمام ونضيف . ومعرفته بالناس محدوده . وعايش مع أمه وأبوه وكاتب كتابه والمفروض فرحه كان آخر الشهر لكن اتأجل بسبب ظروف والده والبلاغ ...
وانا كنت متوقع أن احمد هيوافق . ودلوقتي بقى احمد بكره هيروح المستشفى ورعد هيكون وراه ومراقبه كويس اوى ومن بعيد. وطبعا حد فيكو هيقولى طيب ليه رعد . لما ممكن نور أو محمد يتابع احمد واهو اكيد هيعرفو الدكتوره ع طول . هرد واقول ماينفعش لان الدكتوره لو شافت محمد ونور مع خبر البلاغ الل اتقدم ف المستشفى وأحمد الل بيعتذر هتشك أن ده فخ ليها . لكن رعد مش معروف اوى ف المستشفى . وبصفته عندو خبره وكفأه هيراقب احمد بحرفيه ومش هتشوفه كمان.. ولما احمد يقف مع الدكتوره دى .. رعد هيصورها ومحمد يتعرف عليها ونعرفها . وهناخد مجموعة صور للدكاتره الل شغاله ف المستشفى ونعرضهم ع احمد ولما نعرف بقى مين الدكتور ده .. يبدأ بقى الشغل الل بجد .
طارق . ومحمد . ف صوت واحد . شغل ايه !؟
آدم : انا هشرحلكو الخطه الل فكرت فيها . وعايزك ياطارق تصحصح معايه انت ومحمد ..
دلوقتي . يطارق انت هتشوفلنا ظابط شرطه نزيه يكون ف سن ال40 مثلا . وتجبهولى علشان أفهمه كل حاجه هو هيعملها . لانه هيكون العنصر الأساسي ف الخطه . وكل حاجه هتعتمد ع خبرته وكفأته ..
وانت تخليه ياخد اجازه كام يوم .. وميحلقش دقنه أو بمعنى تانى انا عايزه يهمل نفسه . وهنجبله لبس معين وهيكون متنكر ف لبس زى المتسولين ولا هيكون معاه بطاقه او اى ورقه تثبت شخصيته .!! وف يوم هيكون محمد ونور واخدين اجازه من المستشفى . والظابط ده أو بمعنى تانى المتسول ده هيغمى عليه قدام المستشفى . ورجاله تبعنا تشيله وتسلمه ف مبنى الحالات الانسانيه ده للدكتوره . وطبعا بعد ما الدكتور والدكتوره يعرفو انه راجل شحات وغلبان وكمان ممعهوش إثبات شخصيه . واسمه متسجلش ف المستشفى دى هتكون هديه ليهم ع طبق من دهب ..وهيستغلو فرصة غياب محمد ومن غير اى امضا . هياخدو المريض . ويبدءو شغل . وعلشان نضمن النتيجه بعد ما نعرف مين الدكتور هنركب كاميرات مراقبه ف غرفة العمليات بعنايه وف السر .من غير مايعرف ولا حتى يشوفها . وبعد كده يتمسك متلبس اول مايبدء ....
طارق : والله خطه جميله جدا . خلاص من بكره هيكون الظابط ده عندك .
محمد : بتفائل . تمام . تمام اوى خطه جميله جدا يا آدم . وانا من بكره هركب كاميرات ف غرف العمليات ف المبنى . ومن غير ما حد يعرف حاجه وهجمع كل صور الدكاتره واجهزها إن شاء الله.. .
آدم : هز راسه . امم تمام . اتكلنا ع الله .. وبص قدامه . كلها سواد الليل ونعرف مين سيادة الدكتوره . والدكتور المحترمين .

تانى يوم الضهر .

احمد اتصل ع آدم وقاله أنه رايح المستشفى ..ودخل المستشفى . وطلع المبنى . ورعد وراه بحرفيه عاليه . واحمد سال كتير واخيرا قابل الدكتوره . ونفذ كل الل آدم قال عليه وخرج .. ورعد راح للدكتور محمد ع المكتب وخبط .
محمد : ونور قاعدين متوترين . وبيفكرو ياترى مين البنت دى . مييين !؟ والباب خبط . ونور نزلت النقاب . ومحمد قال . ادخل .
رعد : دخل مساء الخير ..
محمد : مساء الخير . تعالى يارعد ..
رعد : دخل . وطلع الفون وجاب الفيديو . اتفضل يادكتور انا صورت البنت صوت . وصوره . اتفضل ..
محمد : بتوتر مسك الفون. ونور قامت بسرعه ووقفت جمب محمد . واول ماشافوها اتصدمو وفتحو عينيهم ع الاخر و مصدقوش نفسهم .
محمد : بعدم استيعاب. لأ استحاله .
نور : بصدمه . مش معقول وبصت لمحمد وقالت -------------يتبع تتوقعو هتكون مين !؟
----------------------بقلمى Mariem Nasar 


موعد الحلقة الجديد الساعة ( 4 م ) يوميا ان شاء الله .

الى هنا تنتهى احداث رواية جريمة عشق 3 الحلقة 39 ، يمكنكم اكمال باقى احداث رواية جريمة عشق 3 الحلقة 40  أوقراءة المزيد من الروايات المكتملة فى قسم روايات كاملة .

نأمل أن تكونوا قد استمتعتم بـ رواية جريمة عشق 3 ، والى اللقاء فى حلقة قادمة بإذن الله ، لمزيد من الروايات يمكنكم متابعتنا على الموقع أو فيس بوك ، كما يمكنكم طلب رواياتكم المفضلة وسنقوم بوضعها كاملة على الموقع .
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-